عضوة الاتحاد الاشتراكي تنتقد تصريحات وهبي حول العفو عن معتقلي الريف

ما 5 تيفي – حمزة بصير

انتقدت حنان رحاب، البرلمانية السابقة وعضوة المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وزير العدل عبد اللطيف وهبي، عقب تصريحاته الأخيرة بخصوص ملف العفو عن معتقلي الريف.

وقال  وهبي في برنامج إذاعي أن تصريحاته السابقة حول العفو عن معتقلي الريف أسيء فهمها، وأبرز أن الحل اليوم بيد المعتقلين أنفسهم،من خلال تقديمهم ملتمسات العفو إلى الملك محمد السادس.

وذكرت رحاب في تدوينة لها بحسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إنه في “تفاعل مع تصريحات السيد وهبي بخصوص العفو… حسب الظهير الشريف رقم 387/ 57/ 1 في آخر صيغة محينة في 2011، نجد في الفصل التاسع أن لجنة العفو تكلف بدرس المطالب الملتمس فيها العفو عن قضاء العقوبات، وكذا الاقتراحات التي تقدم تلقائيا لهذه الغاية”.

وأضافت البرلمانية السابقة، أنه هنا لم يحدد المشرع الجهة التي تأتي منها الاقتراحات ولم يحصرها في المدانين، كما صرح وهبي، بمعنى أن الاقتراحات يمكن أن تكون حتى من وزير العدل نفسه، أو من مندوبية السجون أو النيابة العامة”.

وأشارت عضوة المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي، إلى أنه في “الفصل العاشر المرتبط بتشكيلة اللجنة، فوزير العدل عضو فيها وله أن يفوض أحدا ينوب عنها، فكيف يقول إنه ليس عضوا فيها؟”.

واستطردت قائلة: “اما ما تعلق بتحديد جهة محددة لطلب العفو ، فهو مرتبط بالعفو الفردي، وليس بالعفو الجماعي الذي يكون بمناسبة الأعياد الدينية والوطنية. حسب الفصل الثامن”.

وأوضحت المتحدثة ذاته، أنه “حتى هذا العفو الفردي، فقد يكون بطلب من المحكوم أو عائلته، أو حتى أصدقائه أو النيابة العامة  أو إدارة السجون، وبالتالي فوهبي يمتلك خيارات قانونية عديدة لكي يطرح أسماء معتقلي الحراك على لجنة العفو التي هو يحدد تاريخ انعقادها وهو من يرأس اجتماعها. سواء العفو الفردي أو الجماعي…”.

www.ma5tv.ma



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...