شبيبة “البيجيدي” ترفض ما تضمنه إعلان مباراة التوظيف بالتعليم وتدعو بنموسى للتراجع

ما 5 تيفي

عبرت شبيبة حزب العدالة والتنمية عن رفضها للإعلان الذي أصدرته وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، والذي بموجبه فرضت إجراء تحديد سن 30 سنة كحد أقصى للمترشحين والمترشحات لاجتياز مباريات توظيف الأطر النظامية للأكاديميات، إلى جانب “شروط تعسفية أخرى”، مشيرة إلى أن ذلك “سينسف بشكل جلي أحد أهم المكتسبات التي جاءت بها الحكومات السابقة لفائدة الكثير من الشباب المغاربة، وهو الإجراء أيضا الذي يحاول الوزير الوصي فرضه عبر الاختباء وراء شعارات الجودة والنهضة التربوية المنشودة، وذلك رغم ما يكتنفه من تناقض واضح مع المقتضيات القانونية الجاري بها العمل ومع مبدأ تكافؤ الفرص وعدم التمييز على أساس السن”.

واعتبرت شبيبة “البيجيدي” في بلاغ لها، أن هذا الإجراء “تمييزي ضد آلاف الشباب المغاربة من حملة الإجازة، والذي يضرب مبدأ تكافؤ الفرص المنصوص عليه في دستور البلاد”، داعية الوزير المعني إلى “التراجع الفوري عن هذا الاجراء التعسفي في حق فئات عريضة من الشباب المغربي الحاصل على الإجازة و باقي المقتضيات التمييزية التي تضمنها منشوره المذكور من حرمان الشباب ممن سبق لهم الاشتغال من اجتياز المباراة”.

كما دعا المصدر ذاته، الوزارة المعنية إلى الانكباب على قضايا ذات أولوية وذات صلة حقيقة بجودة التعليم كمشاكل الاكتظاظ والتكوين وتحسين الأوضاع المادية والمعنوية للموارد البشرية للوزارة.

وأشارت الشبيبة إلى ضرورة تنظيم مباريات تتوفر فيها كل شروط الشفافية والنزاهة والمصداقية، هو ما سيسمح حقيقة باستقطاب وجذب أحسن وأكفأ العناصر خدمة للمدرسة والتلميذ المغربي.

www.ma5tv.ma



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...