بعد سقوط عشرات الجرحى.. رئيس الوزراء الهولندي يهاجم المتظاهرين ضد تدابير “كورونا”

ما 5 تيفي

هاجم مارك روته، رئيس الوزراء الهولندي، اليوم الاثنين، الاحتجاجات التي تشهدها البلاد بسبب إعادة فرض التدابير الاحترازية “كوفيد 19” ووصفها بأنها “عنف خالص” من قبل “حمقى” وتعهد بمحاكمة المسؤولين.

واعتبر رئيس الوزراء في تصريحات إعلامية، أن أعمال الشغب التي اندلعت في عدة مدن في أنحاء البلاد، منذ يوم الجمعة الماضي، “ما هي إلا عنف محض تحت ستار الاحتجاج”.

وأضاف روته أنه سيدافع دائما عن الحق في الاحتجاج، لكنه “لن يقبل أبدا أن يستخدم الحمقى العنف الخالص”، على حد قوله.

وعلى مدار الأيام الثلاثة الماضية، سقط عشرات الجرحى من المتظاهرين وقوات الأمن الهولندية خلال صدامات مع المحتجين الرافضين للقيود الوبائية التي أعلنتها أمستردام.

وأعلنت الحكومة قيودا على الأحداث الداخلية بما يتماشى مع قاعدة “جي 3″، وفرضت هولندا، في الأسبوع الماضي، إغلاقا جزئيا لمدة ثلاثة أسابيع بشكل مبدئي، لكن عدد الإصابات الجديدة لا زال قرب مستوى قياسي.

وقال رئيس بلدية نوتردام، إن “رجال الشرطة أجبروا حتى على سحب بنادقهم وإطلاق النار”، ووصف الاحتجاجات بأنها “أعمال شغب وعنف”.

وتعد هذه الصدامات أسوأ اضطرابات تشهدها هولندا منذ أن أدى فرض إغلاق كامل إلى انتشار الفوضى واعتقال أكثر من 500 شخص في يناير الماضي.

www.ma5tv.ma



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...