جحيم طويل يعيشه البيضاويين بسبب أشغال الطرامواي الكارثية

ما 5 تيفي – المغرب

باتت مدينة الدار البيضاء، تعيش الجحيم، بسبب أشغال تهيئة الخطين الثالث والرابع لـ”طرامواي” الدار البيضاء، بمجموعة من الشوارع بالعاصمة الاقتصادية، إذ أصبحت حركة السير والجولان تعرف فوضى وازدحاما طوال اليوم.

وعبر العديد من السائقين، عن غضبهم الشديد بالنظر إلى الازدحام الذي تعرفه المدينة، ما خلف تسجيل العديد من حوادث السير بين السيارات، خصوصا وأن هذه الأشغال شلت حركة الشوارع التي تعد القلب النابض للدار البيضاء.

واليوم، أضحى شارع محمد السادس وشارع أولاد زيان، اللذان يعدان أكبر شوارع المدينة، مع بداية هذه الأشغال في وضع لا يطاق، علما أنهما يعدان من أكثر الشوارع ازدحاما.

أما بالنسبة لشارع القدس بمقاطعة عين الشق، فإن الوضع لا يختلف كثيرا عن سابقه، إذ صار مستعملو السيارات يحسبون ألف حساب لها، ومنهم من بات يبحث عن ممرات أخرى لتجنب الازدحام.

وصار الكثير من السائقين هذه الأيام، خصوصا سائقي سيارات الأجرة بصنفيها، يبحثون عن طرقات وممرات بالأزقة ومن داخل الأحياء، من أجل تفادي الازدحام على مستوى هذه الشوارع التي تشهد أشغال الخطين الثالث والرابع لـ”ترامواي” الدار البيضاء.

ويشار إلى أن جحيما طويلا ينتظر البيضاويين مع هذه الإصلاحات التي تعرفها المدينة، خصوصا أنه سيتم ربط بعض الأحياء بخطوط الترامواي وإنجاز بعض الأنفاق الأرضية، ما يعني أن شوارع بعينها ستعرف لسنوات مقبلة فوضى وازدحاما في المرور.

www.ma5tv.ma



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...