الحسن الداكي يؤكد على ارتفاع معدل الاعتقال الإحتياطي

ما 5 تيفي-سفيان باقة 

افتتح الحسن الداكي الوكيل العام لدى محكمة النقض بحضور “سيفرين ستروهال” ممثل بعثة الإتحاد الأوروبي بالمملكة المغربية، والرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بأكادير، و مسؤولون بالمحكمة والقضاء و هيئة المحامين بأكادير والعيون وكلميم ، ورئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية والقائد الجهوي للدرك الملكي، وممثل المندوبية العامة  لإدارة السجون و اعادة الادماج، الندوة الجهوية الثالثة حول ترشيد الاعتقال الاحتياطي.

 وحسب الكلمة التي ألقاها الحسن الداكي فإن معدل الاعتقال الاحتياطي، قد ارتفع إلى 44,56 في المائة في نهاية شهر أكتوبر 2021، بينما بلغت النسبة في نهاية شهر شتنبر 45,25 في المائة، وأضاف بأن رئاسة النيابة العامة في البداية أثمرت نتائج طيبة، حيث انخفضت معدلات الاعتقال الاحتياطي، إلى 36,31 في المائة  في متم شهر مارس 2019.

كما تساءل عن جدوى هذه الاعتقالات، بحيث حوالي ألفي 2000 معتقل تنتهي قضاياهم بالبراءة أو عدم المتابعة، وطالب القضاة بتفعيل  قرينة البراءة في الحالات التي  تنافى مع المبررات القانونية المحددة في المواد 47 و73 و74 من قانون المسطرة الجنائية، والتي تتمثل في حالة التلبس، وخطورة الفعل الجرمي، وانعدام ضمانات الحضور، وتوفر دلائل قوية على ارتكاب المشتبه فيه للجريمة.

وتجدر الإشارة فإن الندوة الجهوية الثالثة شكلت حلقة علمية ومنتدى للتفكير العميق في رسم خريطة طريق فعالة لإيجاد الحلول لإشكالية ترشيد الاعتقال الاحتياطي، لكون قرار الاعتقال ليس مجرد تدبير عاد قد تتم معالجته إجرائيا في المستقبل، بل هو إجراء جوهري وقرار مصيري في حياة العديد من الأشخاص الذين يتخذ في حقهم، والذين تتأثر مصالحهم الأسرية والوظيفية بشكل مباشر بتبعاته، مما يتطلب منا التريث لأقصى حد قبل اتخاذه. 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...