حملة تحسيسية توعوية تطلقها عواطف حيار بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة العنف ضد النساء

ما 5 تيفي 

 

لا تزال بعض المجتمعات العالمية ضمنها المغربية تعيش نسائها حالة من الذعر والعنف بشتى أنواعه, اللفظي والجسدي و أيضا المعنوي وهو ما يثير غضب الكثير من الجمعيات و المنظمات العالمية, وبهذا تم اليوم الخميس 25 نونبر 2021 اطلاق حملة وطنية تحسيسية لوقف العنف ضد النساء.

وتأتي هذه الحملة في اطار اليوم العالمي لمحاربة العنف ضد النساء، تحت شعار “انخرط”.

وفي تصريح صحافي قالت عواطف حيار وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، إن هذه الحملة التي اعتاد المغرب تنظيمها سنويا، اختير لها خلال هذا العام التحسيس في الوسط المدرسي حول العنف ضد الفتيات والنساء، وثم اختيار الطلبة والجامعات لكي يكونوا شركاء وسفراء عن هذه الحملة، لأنه لديهم مستوى ثقافي عالي، وبإمكانهم تحسيس التلاميذ في المدارس.

وأضاف المصدر ذاته, أن الاستثمار في المستقبل يقتضي الاستثمار أولا في التلاميذ وفي الأجيال الصاعدة، خاصة وأن صغار السن يعدون فاعلين في مجال التغيير داخل الوسط العائلي، حيث بإمكانهم التشجيع على بعض الأفكار، وهو ما يعد مهما بالنسبة للمغرب، الذي يحتاج إلى مشاركة الجامعة والمدرسة لتحسيس هذه الفئة ولتحسيس المجتمع، مشيرا إلى أن هذه الظاهرة لا يمكن قبولها أكثر من أي وقت مضى.

و في حديثها تابعت الوزيرة : “ويسود بين المجتمع المغربي أشكال مختلفة من العنف ضد النساء غير العنف الجسدي الذي دائما ما يسمع عنه، فهناك العنف اللفظي، والعنف في المجال العمومي”، مشيرة إلى أنه حان الوقت لكي يتم وقف هذه الأشكال، بالتحسيس، سواء عبر الإعلام، عبر تسويق صورة إيجابية للمرأة.

وذكرت حيار أن هذه الحملة ستمتد على مدى 15 يوما متتاليا، وسيتم خلالها عدد من الأنشطة تدور حول التحسيس في الوسط المدرسي حول العنف ضد الفتيات والنساء.

 

www.ma5tv.ma

 

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...