الطفرة الوبائية تدفع ألمانيا الى تشديد القيود على الأماكن العمومية

قررت ألمانيا بعد تطور الحالة الوبائية بها بسبب فيروس كورونا، فرض قيود شديدة الصرامة بخصوص دخول المطاعم والمقاهي في ظل طفرة الإصابات بالمتحور “أوميكرون” حسب ما أكده المستشار الألماني أولاف شولتس، لكنها ستعمل على تقليص فترة الحجر الصحي بهدف تجنيب ألمانيا شللا محتملا.

 

وأكد شولتس، بعد اجتماع مع المسؤولين عن جهات البلاد الـ 16 “لا يمكنني استبعاد احتمال أن نشهد ارتفاعا ملحوظا في الإصابات في المستقبل القريب” بسبب التفشي السريع للمتحور أوميكرون، مؤكدا أن الإجراءات المقررة “صارمة لكنها عملية”.

 

وأضاف المصدر ذاته، “سيتوجب على زبائن المطاعم والمقاهي والحانات أن يقدموا، اعتبارا من 15 يناير، نتيجة سلبية لاختبار “كوفيد-19” أجري في اليوم نفسه، بالإضافة إلى شهادة التلقيح أو شهادة التعافي من “كوفيد-19”.

 

كما سيتم يضيف المستشار الألماني، استثناء الأشخاص الذين تلقوا الجرعة المعززة من اللقاح المضاد للكوفيد من تقديم نتيجة سلبية لاختبار “كورونا”، بينما سيتم تقليص مدة الحجر الصحي للمصابين بالعدوى ومخالطيهم قصد تجنب شل البلاد بسبب عزل العديد من الأشخاص.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...